رياضة

ختام بطولة الأمير الدولية للرماية

فضية وبرونزية للكويت في «التراب»

تختتم اليوم (الجمعة) بطولة سمو أمير البلاد الشيخ نواف الأحمد الجابر الصباح حفظه الله ورعاه الدولية الكبرى للرماية المقامة على مجمع ميادين الشيخ صباح الأحمد الأولمبي للرماية بمشاركة أكثر من 200 رام ورامية يمثلون 20 دولة عربية وأجنبية.
وتقام اليوم منافسات «السكيت» حيث يقوم الرماة بالرمي على 50 طبقًا بعد أن قاموا بالرمي على 75 طبق في اليوم السابق، ليتأهل ستة منهم لخوض الجولة النهائية، ويتوقع أن تكون أن تكون المنافسة على أشدها خاصة وأن من ضمن المشاركين البطل الأولمبي المخضرم عبدالله الطرقي ومنصور الرشيدي إلى جانب الرماة المشاركين من الدول الأخرى.

ميداليتان للكويت

وتوج منتخب الكويت للرماية بميداليتين فضية و برونزية، وجاء الحصاد الكويتي عبر الراميين أحمد الديحاني وخالد المضف اللذين فازا بالمركزين الثاني والثالث في منافسات رماية «تراب» فردي الرجال لينال الأول الميدالية الفضية فيما أحرز الثاني البرونزية خلف الرامي اللبناني إيلي بيجاني الذي توج بالميدالية الذهبية.
وحقق منتخب كازاخستان نتيجة طيبة في منافسات رماية «تراب» فردي السيدات بالفوز بالميداليتين الذهبية والفضية بعد إحراز الرامية سارسنكول راسبيكوفا المركز الأول تلتها مواطنتها ماريا دميترنكو في حين فازت المغربية ياسمين المارغي بالمرتبة الثالثة لتهدي بلادها ميدالية برونزية.
وأعرب أمين عام الاتحادين الكويتي والعربي للرماية النادي عبيد مناحي العصيمي عن سعادته بتحقيق الراميين الديحاني والمضف هذا الفوز وبأرقام مميزة إذ اقتربا من تحقيق الذهب الذي ناله الرامي اللبناني في الجولة النهائية.
وقال العصيمي إن عددا كبيرا من الرماة الكويتيين من الشباب الواعد شاركوا في البطولة بغية اكتساب الخبرات مضيفا أن الآمال معقودة لتحقيق المزيد من الميداليات في منافسات رماية «سكيت».
وبين أن منافسات رماية «تراب» شهدت تنافسا شديدا نظرا لتواجد عدد من الرماة والراميات المميزين مهنئا المنتخبات الفائزة بحصول رماتهم على المراكز الأولى.
وأضاف العصيمي أن اللجنة المنظمة للبطولة فضلت مشاركة عدد من رماة منتخب الكويت من ذوي الاحتياجات الخاصة في المسابقات لمنحهم تجربة مهمة ستعمل على صقل مواهبهم مضيفا ان البطولة وبفضل الدعم السامي باتت من البطولات القوية التي تجذب أهم رماة العالم.
بدوره قال الرامي اللبناني بيجاني إنه خاض منافسات البطولة بتركيز كبير بغية تحقيق أفضل نتيجة منوها بالتنظيم المميز للجنة المنظمة التي وفرت كافة سبل النجاح ما أسهم بخروجها بهذا المظهر اللائق.

المارغي تطمح للأفضل

وأعربت الرامية المغربية ياسمين المارغي الحاصلة على برونزية مسابقة التراب لفردي السيدات عن سعادتها، واضافت أن المنافسات في النهائي جاءت حامية الوطيس، وظلت معلقة حتى الرمق الأخير من المسابقة، لا سيما أن المستوى متقارب بين الراميات.
وأكدت انها ستسعى في البطولة المقبلة، إلى تحقيق الأفضل في ظل حرصها على المشاركة بإستمرار، خصوصا أن رماة عالميين يشاركون في المنافسات.
وأشادت المارغي بالمستوى الفني والتنظيكي لبطولة سمو الأمير للرماية، التي لا تقل عن البطولات العالمية الكبرى، موجهة الشكر إلى اللجنة العليا المنظمة واللجان المنبثقة عنها في تحقيق النجاح تلو الأخر.

وفد من السفارة الأمريكية يزور مجمع الميادين

من جهة أخرى قام وفد من السفارة الأمريكية بزيارة مجمع ميادين الشيخ صباح الأحمد الأولمبي للرماية وكان في استقباله أمين عام الاتحاديين الكويتي والعربي للرماية عبيد مناحي العصيمي.
وقام الوفد بجولة في الميادين وشاركوا في بعض الرمايات وأبدى الوفد اعجابه بمرافق النادي وحسن التنظيم.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى