مجلس الأمة

رئيس مجلس الأمة يعلن تقدم النواب جوهر والساير والمضف بطلب استجواب موجه لسمو رئيس مجلس الوزراء

أعلن رئيس مجلس الأمة مرزوق علي الغانم اليوم الاثنين استلامه طلب استجواب مقدم من النواب الدكتور حسن جوهر ومهند الساير ومهلهل المضف موجه إلى سمو الشيخ صباح خالد الحمد الصباح رئيس مجلس الوزراء بصفته.
وقال الغانم في تصريح صحفي بمجلس الأمة إن الاستجواب الموجه إلى سمو رئيس مجلس الوزراء المقدم من النواب الثلاثة يتكون من محورين وسيدرج على جدول أعمال أول جلسة تالية.
وأشار إلى اتباعه كل الاجراءات اللائحية بإبلاغ سمو رئيس مجلس الوزراء عن الاستجواب المقدم وذلك وفقا للمادة (135) من اللائحة الداخلية لمجلس الأمة.

واستنادا إلى صحيفة الاستجواب التي تضمنت محورين يتعلق الأول وفقا لمقدميه ب”التنصل الحكومي من الالتزام الدستوري بنص المادة (98) بتقديم برنامج عملها فور تشكيلها”.

أما المحور الثاني فقد خصصه مقدمو الطلب لما اعتبروه “النهب المنظم للأموال العامة والعبث بثروات الشعب الكويتي”.
ونصت المادة (100) من الدستور في هذا الشأن على أن “لكل عضو من أعضاء مجلس الأمة أن يوجه إلى رئيس مجلس الوزراء وإلى الوزراء استجوابات عن الأمور الداخلة في اختصاصاتهم”.

كما نصت المادة (135) من اللائحة الداخلية لمجلس الأمة على أن “يبلغ الرئيس الاستجواب إلى رئيس مجلس الوزراء أو الوزير المختص فور تقديمه ويدرج في جدول أعمال أول جلسة تالية لتحديد موعد للمناقشة فيه بعد سماع أقوال من وجه إليه الاستجواب بهذا الخصوص”.

وحول موعد مناقشة الاستجواب نصت المادة آنفة الذكر على أنه “لا تجري المناقشة في الاستجواب إلا بعد ثمانية أيام على الأقل من يوم تقديمه وذلك في غير حالة الاستعجال وموافقة رئيس مجلس الوزراء أو الوزير حسب الأحوال”.
وتعطي المادة من وجه إليه الاستجواب الحق في أن “يطلب مد الأجل المنصوص عليه في الفقرة السابقة إلى أسبوعين على الأكثر فيجاب إلى طلبه ويجوز بقرار من المجلس التأجيل لمدة مماثلة ولا يكون التأجيل لأكثر من هذه المدة إلا بموافقة أغلبية أعضاء المجلس”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى